• الأربعاء 22 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر01:00 م
بحث متقدم

إحالة وكيلة معهد النور بالغربية للتحقيق بسبب "ماكينات البرايل"

قبلي وبحري

أرشيفية
أرشيفية

محمد عبدالناصر

أخبار متعلقة

رئيس مجلس النواب

وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية

طلاب مكفوفين

معهد النور للمكفوفين


قرر وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية الشناوي عايد إحالة وكيلة بمعهد النور للمكفوفين للتحقيق على خلفية مطالبتها من خلال صفحتها الشخصية على الفيس بوك بتوفير ماكينات برايل للطلاب المكفوفين باعتبار أن هذه الماكينات هي الورقة والقلم لهؤلاء الطلاب الذين سعدوا عندما علموا أن الرئيس يولي ذوي الاحتياجات الخاصة اهتمامًا خاصًا.

وقالت سلوى تقي وكيلة المعهد أن المعهد تقدم بطلب رسمي لمدير إدارة التربية الخاصة لتوفير الماكينات التي تهالكت تماما منذ مايزيد عن 3 سنوات في الوقت الذي أعلنت فيه ادارة التربية الخاصة ان ميزانية هذا العام بلغت 5 مليون جنيه واضافت انه بدلا من بحث المطلب الانساني تم احالتها للشئون القانونية بالمديرية.

وهو ما دفع الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب عن حزب الوفد كما قال الدكتور احمد حماد مسئول الحزب بالغربية الى ان يتقدم بطلب إحاطة للدكتور على عبد العال رئيس المجلس، موجه للمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، بخصوص عدم توريد ماكينات "برايل" لأبنائنا الطلاب بمعهد النور للمكفوفين بمدينة طنطا بالغربية.

وقال "فؤاد"، فى بيان صادر عنه، مساء الخميس، إنه وردت له شكاوى عديدة من عدد من الموظفين وأولياء أمور طلاب معهد النور للمكفوفين بمدينة طنطا، تتلخص كلها فى عدم توريد ماكينات خاصة بطريقة "برايل" منذ ما يقرب من 3 سنوات، التى يعتمد عليها أبناؤنا المكفوفون اعتمادا كليا فى دراستهم، نظرا لأنها السبيل الوحيد الذى يستطيعون من خلاله مواصلة عملياتهم التعليمية.

وأضاف عضو مجلس النواب عن حزب الوفد والمتحدث باسم الحزب في بيانه أنه خلال تلك الفترة الطويلة أرسل عدد كبير من السادة العاملين بالمعهد وأولياء الأمور، عديدا من المكاتبات والشكاوى للمطالبة بتوريد تلك الماكينات، وخاطبوا السيد مدير إدارة التربية الخاصة بمديرية التربية والتعليم بطنطا، ولكنه لم يحرك ساكنا منذ ذلك الوقت وحتى تاريخه، دون أى سبب أو مبرر .

وأشار النائب محمد فؤاد فى ختام بيانه، إلى أن تلك المماطلة فى عملية التوريد، والضغط الكبير على الماكينات القديمة الموجودة بالمعهد، ترتب عليه تهالك معظم تلك الماكينات بشكل كبير، فضلا عن وضع أبنائنا الطلاب فى وضعا حرج وصعب للغاية، خاصة مع اقتراب اختبارات منتصف العام الدراسى.

واختتم فؤاد تصريحه بالقول: "مدير إدارة التربية الخاصة بتعليم طنطا صرح من قبل فى إحدى ورش العمل الصيفية بأن ميزانية العام الدراسى الحالى 5 ملايين جنيه، وهو الأمر الذى شجع مسئولي المعهد على تجديد مطالبهم مرة أخرى بتوريد الماكينات للمعهد الا ان مديرية التربية والتعليم قابلت تلك المطالبات بالتجاهل ، وهو ما دفع أولياء الأمور والموظفين بالمعهد لبحث إمكانية التواصل مع عدد من رجال الأعمال والشخصيات العامة بالدولة، من أجل المساعدة فى توفير تلك الماكينات قبل انتهاء الفصل الدراسى الأول"، مطالبا بسرعة دراسة أبعاد وملابسات الأمر واتخاذ ما يلزم من إجراءات لتوفير تلك الماكينات فى أسرع وقت، ومحاسبة المسؤول عن تدهور الحال بالمعهد.

وكان وكيل الوزارة قد رفض طلبا اخر للمعهد بتوفير كاميرات مراقبة لحماية الطلاب والطالبات وقال لا داعي لها والميزانية لا تسمح

فى نفسي السياق  أكد حمدي الغندور مدير التعليم العام بالغربية أن الأمر بجدية مع مدير ادارة التربية الخاصة ليتسنى توفير متطلبات الطلاب وبحث الموضوع على ارض الواقع وان الاحالة للتحقيق جاءت لتجاوز وكيلة المعهد الرئيس المباشر للعمل لان الفيس بوك ليس مكانا لإثارة مشكلات المدارس.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى