• الجمعة 24 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر01:17 م
بحث متقدم
"هيومن رايتس ووتش":

هذا ما يجب فعله لإجبار مصر على وقف قمع المعارضة

الحياة السياسية

صورة الخبر الأصلي
صورة الخبر الأصلي

مؤمن مجدي مقلد

أخبار متعلقة

حقوق الإنسان

العلاقات المصرية الألمانية

هيوامن رايتس واتش

ألغى مكتب الجريمة الألماني دورة تدريبية مخطط لها لتدريب قوات الأمن المصرية من أجل مراقبة المواقع، وكان التأهيل هذا هو جزء من التعاون المصري الألماني في إطار الحرب ضد الإرهاب، واصفًا تلك الخطوة بالجريئة، مشيرًا إلي أنها الطريقة المثلي لإجبار مصر على وقف القمع ضد المعارضة، بحسب موقع "هيومن رايتس ووتش" في نسخته الألمانية.

وتابع الموقع أن عدم استكمال تلك الدورة التدريبية هي خطوة صحيحة يجب أن يتبعها حلفاء مصر الآخرين، مشيرًا إلى أنه يجب اتخاذ مثل قرارات أكثر تشبه قرار الحكومة الألمانية، فمن ناحية تنص لوائح الاتحاد الأوروبي على أنه يجب منع أي دعم للجيش أو قوات الأمن، إذ ما تم استغلاله للقمع في أي بلد كان.

ومن ناحية أخرى من الممكن أن تقود التكنولوجيا والدورات التدريبية إلى المشاركة في انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكب باستخدام تلك التكنولوجيا والمعلومات، مؤكدًا أن هذا أثبت أن الحديث مع السلطات المصرية عن حقوق الإنسان غير كاف، إذ تبرز خطوة ألمانيا الجريئة ما يجب فعله لإجبار مصر على وقف قمع المعارضة والمعرضين.

وأوضح الموقع أنه جاء في رد كتابي للحكومة الألمانية على استجواب صغير من حزب "اليسار" الألماني، أنه تم إلغاء التأهيل؛ حيث إن بعض من القدرات والمعلومات التي تكفلها ورشة العمل، لا تستغل فقط من أجل ملاحقة الإرهابيين ولكن يتم استعمالها أيضًا لتعقب دوائر شخصية.

وفقًا لرابطة حرية الفكر والتعبير وهي منظمة مستقلة في مصر فإن عدد المواقع المحجوبة ارتفع في أكتوبر إلى 425 موقعًا، وبالطبع هناك البعض منهم ينشر محتوي متطرف، إلا أن أغلب المواقع هى مواقع تابعة لمنظمات حقوقية وصحف إخبارية مستقلة من بينهم "هيومن رايتس واتش" و"مراسلون بلا حدود" والموقع الإخباري "قنطرة"، الذي تدعمه وزارة الخارجية الألمانية.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع استمرار شريف إسماعيل في رئاسة الوزراء بعد عودته من المانيا؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:08

  • شروق

    06:35

  • ظهر

    11:47

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى