• السبت 18 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر11:55 ص
بحث متقدم
بعد جهود استمرت 3 سنوات

الأزهر وأمن سوهاج ينهيان خلافا ثأريًا بالعسيرات

آخر الأخبار

عباس شومان
عباس شومان

فتحي مجدي

أخبار متعلقة

شومان: إنشاء إدارة تعليمية مستقلة لخدمة أبناء ومعلمي الأزهر

 برعاية الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، واللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية، أنهت لجنة المصالحات بالأزهر ومديرية أمن سوهاج اليوم مراسم إنهاء الخلاف بين عائلتي الفراغلة وآل عبدالقادر وذلك بقرية أولاد حمزة بالعسيرات.

وفي كلمته، قدم الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر ورئيس اللجنة العليا للمصالحات تحية وشكر الأزهر الشريف وشيخ الأزهر على إتمام مراسم الصلح اليوم، مؤكدا أن رحمة لله تتجلي في الإصلاح بين الناس ووأد الخصومة.

وقال إن "شريعة الإسلام لا تقبل بوجود خصومات بين أتباعها ولكن هي طبيعة النفس البشرية ، فقد تحدث بيننا المشاحنات والمخاصمات ولكن المولي عز وجل جعل بيننا العقلاء والحكماء لننهي هذه الآلام".

وتوجه إلى أطراف الصلح قائلاً إن "الله يباهي بكم الملائكة لعفوكم وصفحكم عن بعضكم البعض، إذ أن الإصلاح بين الناس من أفضل القربات عند الله".

وشدد على أن من يتخذ  الثأر مسيرة له فهو خاسر ومن استطاع أن يقهر نفسه وشيطانه فهو الإنسان القوي، محذرًا من أن اقتناء السلاح أمر يدمر المجتمع، وعلى العائلات تسليم الأسلحة للأمن لأن ضررها أكثر من نفعها، فالقوي الذي يصفح أما الإيذاء والقتل فلا يعبران عن القوة فالقوي من يمد يده للعفو لا من ينتقم لنفسه.

وأوضح أن مقاومة النفس ومقاومة أصحاب النوايا السيئة الذين يسعون للإيقاع بين الناس أمر واجب على الجميع، وقدم وكيل الأزهر هدية لمركز العسيرات بإنشاء إدارة أزهرية بمركز العسيرات لخدمة أبناء الأزهر.

وقال اللواء عمر عبدالعال مدير أمن سوهاج، إن الأزهر ووزارة الداخلية يبذلان معًا جهودًا كبيرة لإنهاء الخصومات الثأرية بين العائلات في صعيد مصر تحقيقا للأمن والأمان والمواطنين بمعاونة أهل الخير بتلك البلاد. مؤكدًا استمرار جهود مديرية أمن سوهاج ولجنة المصالحات بالأزهر في إتمام مبادرة سوهاج خالية من الثأر.

وقال اللواء خالد الشاذلي مدير مباحث سوهاج، إن العمل على إنهاء الخلاف بين العائلتين تم على مدار ثلاث سنوات شاركت فيه الجهات الأمنية بالتعاون مع مشيخة الأزهر والتي أسفرت عن إنهاء الخلاف الكبير بين العائلتين، مؤكدًا أن الصلح تم بالرضا والقناعة وهناك التزام من العائلات بإنهاء الخلاف.

وقام الشيخ محمد زكي الأمين العام للجنة العليا للدعوة الإسلامية ولجنة المصالحات بالأزهر بإنهاء مراسم الصلح بين العائلتين موجها لنصح لهم باستمرار التعاون بينهم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومقاومة وساوس الشيطان .

شاهد الصور:







تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • عصر

    02:40 م
  • فجر

    05:03

  • شروق

    06:30

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى