• الأربعاء 22 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر04:46 م
بحث متقدم
نقابات:

"اللجنة الدولية رصاصة رحمة تخلصنا من قانون التنظيمات النقابية"

الحياة السياسية

صمت العمال.. استسلام أم هدوء يسبق العاصفة؟
صمت العمال.. استسلام أم هدوء يسبق العاصفة؟

حنان حمدتو

أخبار متعلقة

لم تغلق موافقة مجلس النواب مبدئيًا على قانون التنظيمات النقابية أمس الأول، باب الاعتراض عليه، فواصلت النقابات المستقلة والقيادات العمالية رفضها للقانون المقدم من الحكومة شكلا وموضوعا، وبعد عام وشهر هى المدة التى استغرقها وضع القانون لم تيأس الطبقة العمالية من محاولات عرض آرائها بل وتتمسك بلجنة المعايير الدولية المقبلة إلى مصر بمثابة أنها الأمل فى الضغط على الحكومة ومجلس النواب لاعادة النظر فى المواد المعترض عليها داخل القانون.

وللتعليق قال محمد أحمد سالم رئيس اتحاد نقابات الدلتا المستقلة أنه بالامس اجتمع وزير القوى العاملة مع بعض قيادات النقابات المستقلة  والاتحاد الحكومى وسط حالة من التعتيم الإعلامى ولم يخرج اللقاء إلا بمحاولات التهدئة حاول الوزير بها الخروج من مأزق رفض النقابات المستقلة  للقانون.

وأضاف سالم خلال تصريحات خاصة لـ «المصريون»  إن: "الوزير على يقين أن القانون غير متوافق مع المعايير الدولية ويحاول إظهار حالة من التناغم من مطالب النقابات المستقلة قبل حضور لجنة المعايير بمنظمة العمل التى ستحضر للقاهرة يوم 13 الحالى  من جينيف، وهذا المشهد يذكرنا تمامًا بنفس المشهد الذى حاول به الذهاب إلى جنيف فى يونيو الماضى بوثيقة أقل ما يجب قولة عنها أنها وثيقة غير عادلة  لم يأخذ بها أحد لا المنظمة الدولية ولا لجنة القوى العاملة ولا مجلس النواب ولا حتى الاتحاد الحكومى بل وحتى الآن لم تنشرها الوزارة ".

واستكمل: "لجنة المعايير الدولية ستحضر الى مصر وامامها كافة القيود التى تفننت فيها لجنة القوى العاملة والاتحاد الحكومى لوضع العراقيل امام وجود نقابات مستقلة فى مصر بدءا من مادة الشخصية الاعتبارية وتجاهل ان النقابات المستقلة هى وحدها التى لها شخصية اعتبارية لانها أودعت مستنداتها لدى وزارة القوى العاملة على عكس النقابات الحكومة التى تم حلها وأصبحت لجان ادارية مشكلة بقرارات وتنتظر صدور القانون حتى تنال الشرعية وصولا الى مواد الاعداد التى لا يوجد لها مثيل فى أى تنظيمات نقابية فى العالم ومواد الحبس التى ابتدعوها " .

 وأشار الى ان الوزير فشل فى ترهيب النقابيين المستقلين ولم يصل إلى هدفه المراد  فى اقناع النقابات بالقانون لذلك أصبح لزامًا على كل النقابات المستقلة إعداد وثيقتها التي ستقدم للجنة المعايير .

ومن جانبه قال محمد عبد القادر الأمين العام للنقابة  المستقلة للعمالة غير منتظمة إن النقابة ترفض قانون التنظيمات النقابية شكلا وموضوعا وحاولت التواصل مع لجنة القوى العاملة بالبرلمان ولكن لم يستجيب إليها احد , فأرسلت جواب الى المجلس توضح ملاحظاتها حول القانون.

وأضاف عبد القادر فى تصريحات خاصة لـ «المصريون» أن القانون الحالى يخدم أشخاص بعينها تجاوزت سن الـ60 متواجدين على قمة العمل النقابى  حاليا بل ويحافظ على سياسات تخدم فقط النقابات العامة  التابعة للاتحاد العام  لنقابات عمال مصر دون النظر للمصلحة العامة.

وأردف أمين عام النقابة قائلا: "القانون سيلقى بأضرار بالغة على الاقتصاد القومى نظرا لمخالفته معايير العمل الدولية  واتفاقيات مصر موقعة  عليها فى منظمة التجارة العالمية، فالمشروع من شأنه تشكيل خطورة على الاستثمارات الراهنة والمقبلة داخل الدولة". 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • مغرب

    04:59 م
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى