• السبت 18 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر12:04 م
بحث متقدم

البرلمان البلجيكي يطالب الأمن بالسيطرة على المسجد الكبير فى بروكسل

عرب وعالم

البرلمان البلجيكى ارشيفية
البرلمان البلجيكى ارشيفية

وكالات

أخبار متعلقة

المسلمين

الاتحاد الأوروبي

صحيفة

ائمة

بروكسيل

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أن مسئولين بلجيكيين يشكون من أن المسجد الكبير فى بروكسل، الذى يعد أكبر وأقدم مسجد فى بلجيكا، يمثل بؤرة للتطرف.

وأشارت الصحيفة فى تقرير على موقعها الإلكتروني، السبت، إلى أن البرلمان البلجيكي يريد من قيادات البلاد أن يتولوا إدارة المسجد الكبير الذي يبعد بضعة خطوات عن مقر الاتحاد الأوروبي، فى محاولة لتشديد الأمن بعد ظهور متطرفين يحملون الجنسية البلجيكية فى قلب الهجمات الإرهابية التي وقعت فى باريس وبروكسل خلال السنوات الأخيرة.

 التحرك المفاجئ من جانب بروكسيل ضد المسجد يؤكد التحدي الذي يواجه قادة أوروبا الغربية الذين يسعون إلى تبنى ما أسموه "الإسلام الأوروبي" الذي يؤيد القيم التعددية، ومنذ فترة يقول العديد من المسئولين إنهم تسامحوا مع الأئمة الذين يبشرون بالتفسير المتشدد للإسلام ممن دفعوا المهاجرين من شمال أفريقيا على عزل أنفسهم عن التيار الرئيسي للمجتمع.

 وتقول الصحيفة إن تشديد قبضة الدولة على المسجد يضع صناع السياسة البلجيكيين فى موقف غير عادى من الانتقاء والاختيار بين تيارات الإسلام باسم حماية حرية الدين والديمقراطية. وتضيف أن المعضلة زادت إلحاحا بعد أن تعرضت أوروبا لهجمات إرهابية متكررة مستوحاه من تنظيم داعش الإرهابى، والتى غالبا ما ارتكبها مواطنون مشوشون ولدوا داخل البلدان التى استهدفوها.

 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • عصر

    02:40 م
  • فجر

    05:03

  • شروق

    06:30

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى