• الجمعة 24 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر04:04 ص
بحث متقدم

صحفى بريطانى: أرفض سجن الصحفيين في مصر

الحياة السياسية

ستيفن ريتشارد
ستيفن ريتشارد

حنان حمدتو

أخبار متعلقة

مواقع التواصل الاجتماعي

الشيخ

منتدى شباب العالم

الصحفى ستيفن ريتشارد

الصحافة المصرية

تعرض الصحفى البريطاني ستيفن بريتشارد المدير التنفيذي بصحيفة أوبزرفر البريطانية, لحملة انتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي اعتراضًا على ما قاله فى منتدى شباب العالم بشرم الشيخ، خلال جلسة «دور حرية الصحافة فى بناء الدولة» والتى عُقدت فى اليوم الثانى من المؤتمر، وهذه الحملة بشأن تبريره لاختلاف حريات الصحافة فى العالم وفقا لاختلاف الثقافات.

واستدعى ذلك الأمر, وفق ما نشرته جريدة «المصرى اليوم», لخروج ريتشارد على الفور باعتذار عام على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى تويتر, عما قاله فى جلسة المنتدى, وغرد أمس الأول قائلاً: «أعتذر عن التصريحات التى أدليت بها فى منتدى شباب العالم حول كون الاختلاف الثقافى سببا فى اختلاف حرية الإعلام فى العالم وأسحب ما قلته، لم أكن أقصد الإساءة إلى أى شخص، خاصة أولئك الذين يقاتلون من أجل حرية الصحافة فى مصر».

وأستكمل الصحفي البريطاني تغريدته قائلا: "فى الواقع شباب مصر لا يستطيعون التحدث يا ستيفن، إنهم يختفون ويسجنون عندما يتحدثون", بالطبع أدين سجن الصحفيين، أنا أعتذر بصدق لعدم جعل هذا واضحًا على المنصة، دُعيت للحديث عن حرية الصحافة فى جميع أنحاء العالم، وليس فقط فى مصر، وكان ذلك منتدى عالميا للشباب".

 وجدير بالذكر يعمل بريتشارد محررًا للقراء فى جريدتي أوبزيرفر وجارديان، وكان أحد المتحدثين الرئيسيين فى جلسة حرية الصحافة, التي عُقدت بحضور رموز إعلامية مصرية وعالمية.

 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع استمرار شريف إسماعيل في رئاسة الوزراء بعد عودته من المانيا؟

  • فجر

    05:08 ص
  • فجر

    05:08

  • شروق

    06:35

  • ظهر

    11:47

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى