• الأربعاء 22 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر07:48 ص
بحث متقدم

صناعة الابهار

وجهة نظر

عبدالله ظهري
عبدالله ظهري

د. عبدالله ظهري

أخبار متعلقة

تتعامل صناعة الابهار مع الحواس الخمس..تسيطر على تلك الحواس تماماً فتستحوذ على العقل وتحتل خلايا التفكير..الأمريكيون محترفون في هذه الصناعة ومكانة الولايات المتحدة الأمريكية في هذا العالم ولدت من رحم الابهار، الأمريكي يبهر الناس في أفلامه لتربط الناس بين ما تراه في الأفلام الأمريكية وبين قوة  بلده ونفوذها وقدرتها على تدمير العالم في لحظات أو إنقاذه في لحظات....الواقع قد يكون مغاير تماماً وقد لا تكون الولايات المتحدة  بهذه القوة..الواقع أثبت ذلك في مواضع عدة.. في عالم السياسة تستخدم الأنظمة محترفي هذه الصناعة وأساطينها في تحقيق أهداف سياسية بحتة تتمثل في تسويق حاكم أو تضخيم حدث أو تشتيت إنتباه أو تحويل تركيز أو تقوية معنويات أو إضعاف معنويات...الخ. صناعة الابهار تستهدف في الغالب البسطاء والسطحيين والذين يستخدمون عواطفهم أكثر مما يستخدمون عقولهم، والمستعدين دائماً لاستقبال وقبول الشكل على حساب المضمون..المراهقون فكرياً عملاء عظام لصناعة الابهار بينما الناضجين فكرياً وثقافياً هم ألد أعدائها وهم كاشفو عوراتها..تأثيرات الابهار معنوية مع توافر إمكانية الاستنزاف المادي للمنبهرين..لكن الابهار تأثيراته وقتية وقصيرة الأجل وسرعان ما يذوب تأثير الابهار خاصة عندما يتسع الفارق بين شكل ومضمون وبين ظاهر وباطن وبين توقعات ترتفع وواقع ينخفض..هذه المشكلة ذاتها هي سبب إستمرار الصناعة وسبب ثراء المتربحين منها وسبب إستنزاف أموال المؤمنين بها والمعتمدين عليها.. وبالطبع سبب قوي للسقوط والاندثار...الروعة والتفرد عندما يجتمع الشكل مع المضمون.. والابهار كله عندما يقترن الابهار بمنتج مبهر بالفعل..

 

د. عبدالله ظهري

abdouzahri@hotmail.com

facebook: elbarjal


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • ظهر

    11:46 ص
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى