• الخميس 14 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر05:09 م
بحث متقدم

سر زيارة الناصريين المتكررة لـ«بشار الأسد»

عرب وعالم

زيارة الفتانين لبشار
زيارة الفتانين لبشار

عبدالله أبو ضيف

أخبار متعلقة

التجسس

التكنولوجيا

كاميرا المراقبة

أسرار الحياة

كاميرا سرية

على مدار الثلاث سنوات الأخيرة, الوفود المصرية وخاصة من الاتجاه الناصري, لم تتوقف عن السفر لسوريا لمقابلة رئيس النظام بشار الأسد.

وكان من ضمن أبرز الزائرين من التيار الناصرى لسوريا فى السنوات الأخيرة, سامح عاشور, نقيب المحامين ورئيس الحزب العربى الناصري, والذى ظهر فى إحدى الصور مع بشار الأسد وهو يسلم له راية الرئيس جمال عبد الناصر, وكريمة الحفناوى, الناشطة السياسية، بالإضافة إلى الفنانين فاروق الفيشاوى ومحمد صبحي.

ولا يتردد أبناء الرئيس الراحل, جمال عبد الناصر, عن تأييد الأسد, فلطالما خرج خالد عبد الناصر, نجل الرئيس الأسبق, وهو يصف المعارضة السورية بأنهم مجموعة من الإرهابيين, ويعلن دعمه المطلق لـ"الأسد", وهو الأمر الذى أكدت عليه أخته هدى عبد الناصر, والتى قالت إنها ترى بشار الأسد يمثل استكمالاً للمسيرة التى بدأها والدها.

وعن أسباب الزيارات والدعم المطلق للاتجاه الناصرى لرئيس النظام السوري, قال الدكتور مختار غباشي, نائب رئيس المركز العربى للدراسات العربية والاستراتيجية, إن التيار الناصرى يعتبر بشار الأسد المتبقى الوحيد من الحقبة الناصرية التى بدأها الرئيس الراحل جمال عبد الناصر, والتى تتعلق بمحاربة إسرائيل والوقوف أمام أفكارها التوسعية فى المنطقة العربية.

وأضاف غباشي، فى تصريح لـ"المصريون"، أن أغلب الزيارات التى يقوم بها السياسيون المصريون لمقابلة "الأسد", ينشرها التليفزيون والصحف السورية, فى حين يخفون هم أنفسهم الزيارة عن المتابعين داخل مصر, خوفًا من رد الفعل حول الزيارة, بالإضافة إلى أنهم يعتبرون ما يحدث داخل الدولة السورية مؤامرة لتقسيم الداخل السوري.

من جهته, أوضح السفير عبد الله الأشعل, مساعد وزير الخارجية الأسبق, أن هذه الزيارات لا تنفصل عن اتجاه النظام السياسى المصرى حول الأوضاع فى سوريا, والصراع التاريخى بين التيار الناصرى وجماعة الإخوان المسلمين, وهو الأمر الذى يتكرر فى سوريا, وبالتالى فإن النظام ومؤيديه فى مصر يؤيدون بشار الأسد لنفس السبب.

وأضاف الأشعل فى تصريح لـ"المصريون"، أن الناصريين المصريين, يرون فى بشار الأسد إمكانية استرجاع بعض من ملكهم الماضي, وسيرتهم التى كانت لا تنقطع داخل الأمة العربية, حتى كان هناك ما يقرب من 4 رؤساء عرب يشكلون حلفًا قويًا تحت الأفكار الناصرية التى بدأها الرئيس المصرى الراحل جمال عبد الناصر.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

لمن ستعطى صوتك فى الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

  • عشاء

    06:29 م
  • فجر

    05:21

  • شروق

    06:50

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى