• الأربعاء 14 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر01:21 م
بحث متقدم

صندوق النقد.. اعترافات خطيرة

مقالات

في واحدة من أهم المقالات التي نشرت هذا الأسبوع، مقال الأستاذ محسن عبد العزيز في "الأهرام".. وقد لفت انتباهي إليه نشر مقتطفات منه في عرض صحف يقدمه الأستاذ حسام عبد البصير في جريدة "القدس العربي" التي تصدر في لندن.. والمقال نقل جزءًا من "أسرار" كشف عنها اقتصادي أمريكي اسمه "جون بركنز".. في كتابه "الاغتيال الاقتصادي للأمم المتحدة.. اعترافات قرصان اقتصاد".. المؤلف "بركنز" كان قرصانًا اقتصاديًا كما وصف هو نفسه.. اعترف بهذه الجرائم، وكما قال الأستاذ محسن عبد العزيز، في لحظة صحو لضميره.. وقد اختار عبد العزيز هذا النص ليقدم كما أشار في مقاله، مقاربة لفهم موجة الغلاء القاسي الذي نكتوي بناره، بسبب الوفاء بشروط صندوق النقد الدولي.. موضحًا أن بركنز اعترف في كتابه بالدور القذر الذي كان يقوم به هو شخصيًا كقرصان اقتصاد، لإقناع الدول الفقيرة بأهمية برامج الإصلاح الاقتصادي عن طريق القروض لإغراقها في الديون. يقول بركنز: إن الدهاء الذي تتسم به الإمبراطورية الأمريكية الحديثة يتجاوز كل ما صنعه الفرسان الرومان، والغزاة الإسبان وقوى الاستعمار الأوروبي. 
فنحن قراصنة الاقتصاد على درجة عالية من الاحتراف، لأننا وعينا درس التاريخ. نحن اليوم لا نحمل سيوفًا ولا نرتدي دروعًا، وإنما نرتدي ملابس عادية ونزور مواقع المشروعات، ونتسكع داخل القرى الفقيرة، نتظاهر بإنكار الذات، ونتحدث للصحف المحلية عن الأعمال الإنسانية العظيمة التي نؤديها، نغطي طاولات مؤتمرات اللجان الحكومية بأوراقنا ومشاريعنا المالية، ونحاضر في كلية إدارة الأعمال في هارفارد عن عجائب المشروعات الاقتصادية الكبرى. 
نحن نخبة من الرجال والنساء نستخدم المنظمات المالية الدولية (البنك الدولي وصندوق النقد) لإيجاد أوضاع تُخضع الدول لاحتكار الكربوقراطية أي منظومة الشركات الأمريكية الكبرى.
ومثل نظرائنا من رجال المافيا نؤدي نحن قراصنة الاقتصاد بعض الخدمات كمنح قروض للبنى التحتية، وبناء محطات لتوليد الكهرباء، ومد طرق رئيسية، وإنشاء موانئ ومطارات ومناطق صناعية. هذه القروض مشروطة، بأن تتولى إدارة هذه المشروعات شركات هندسية من بلادنا. 
ويحقق قرصان الاقتصاد أكبر نجاح عندما تكون القروض كبيرة تعجز الدولة المدينة عن سدادها، ساعتها نسلك سلوك المافيا، ونطلب رطلا من اللحم مقابل الدين، كإنشاء قواعد عسكرية أو الهيمنة على موارد الثروة".
يبقى أن أشير إلى أن هذا الكتاب ـ الذي ينصح عبد العزيز بقراءته ـ  صدر عن مكتبة الأسرة بترجمة مصطفى الطناني وعاطف معتمد وتقديم الدكتور شريف دولار.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:42 م
  • فجر

    05:00

  • شروق

    06:26

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:02

  • عشاء

    18:32

من الى